أصدرت المحكمة الابتدائية بوجدة، اليوم الخميس 8 نونبر الجاري، أحكامها بحق 12 معتقلا على خلفية حراك جرادة.
وقضت ابتدائية وجدة بالحكم 5 سنوات سجنا نافذا في حق 5 معتقلين، وهم “عيادي رشيد”، “منعم الناسخي”، “الطيب موغلية”، ومحمد تشيلاليت”، و “رشيد شاحب”
وأصدرت المحكمة ذاتها، حكما بالسجن ثلاث سنوات سجنا نافذا في حق 4 معتقلين آخرين، هم ” عزيز آيت بيهي”، ياسين بليخيري”، و “ومحمد الدنبيلي” وسفيان بوهوش. فيما قضت المحكمة في حق 3 نشطاء اخرين بالسجن مع وقف التنفيذ.
وكان المتابعون قد اعتقلوا بعد أحداث المواجهات التي اندلعت في المدينة، إثر صدور قرار وزارة الداخلية بمنع التظاهر، ووجهت إليهم تهم مختلفة من بينها، إضرام النار، وقطع الطريق العمومية، والعصيان المدني، والتجمهر المسلح، ورشق أفراد القواة العمومية بالحجارة، وإهانة الموظفين العموميين أثناء قيامهم بعملهم.