ذ.اسية لكريمي

أصيب شابين في مقتبل العمر بحي المسيرة 3 عشية يوم أمس حوالي الساعة التاسعة مساء  إلى اعتداء شنيع من طرف عصابة مسلحة  .

وقد تعرض الشابان لعدة طعنات بالسلاح الأبيض من طرف”المشرملين” على مستويات مختلفة من جسديهما بعدما أقدم أحد أطراف العصابة على تكسير الزجاجة الخلفية لسيارة تعود لعائلة المعتدى عليهما و الملقب ب”الواعر” بعدما نهاه أحد المصابين عن فعلته فقام شركاؤه  الذين يفوق عددهم سبع أشخاص بتكبيله في الوقت الذي قام فيه المسمى “حجي”بتوجيه عدة طعنات له إحداها  على مستوى العنق تفوق( 20 غرزة)و أخرى على مستوى الذراع حوالي (15 غرزة)  أما إحدى الطعنات فقد أصابت الجانب الأيسر من الصدر في موضع القلب .

في حين أصيب الشاب الثاني على مستوى كتفه الأيسر بما يفوق (7 غرزات) حين أقدم على محاولة تخليص قريبه من قبضة المعتدين ليجد نفسه مصابا هو الآخر حيث سنحت الفرصة للمسلحين للتملص من فعلتهم بعدما  لاذوا بالفرار .
هذا وقد نقلا على إثرها إلى المستعجلات حيث قدمت لهم الاسعافات الأوليه رفقة أحدهما شهادة طبية مدتها 22 يوما في حين عرض المصاب الثاني للطب الشرعي الذي حدد مدتها في 28  يوما .

و قد أفادت مصادر مطلعة أن الفاعل الرئيسي له سوابق عدلية  في الإجرام حيث سبق له حديثا أن قام أيضا بطعن أحد الأشخاص على مستوى الرقبة حكم فيها عليه بما مدته شهران حبسا نافذة ما لبت أن عانق الحرية جراءها ليقوم بفعلته الشنيعة مرة أخرى   .

هذا وقد ثبت أن المنطقة تشهد انفلاتا أمنيا كبيرا  في ظل الاعتداءات التي يمارسها البلطجة على السكان المقيمين .