ثريا ميموني

لفت مواطن تركي يدعى سركان أولماز الأنظار بالصور التي انتشرت عبر مواقع التواصل الإجتماعي بكثافة غريبة ، ويظهر فيها سركان وهو يركب “تريبورتور ” وبجانبه عروسه ديلك أوزكان متبوعين بوكبة من الدراجات الهوائية ، وهم يزفون العريسين.

  وحسب عادات وتقاليد البلدة “لولا بورغاز” في ولاية “قرقرلار إيلي” شمال غربي تركيا، كان العروسان يوزعان أظرفة مالية على لأطفال الذين كانوا يحيون الموكب عبر طول الطريق الذي مر منه موكب الزفة.

وفي نهاية الجولة عبر شوارع البلدة، وصل موكب الدراجات الهوائية، قاعة الأفراح، حيث نزل العروسان من دراجتهما التي تولت البلدية تزيينها.

وفي معرض حديثه للصحافة، قال أولماز، إنه وشريكة حياته «يعشقان ركوب الدراجات الهوائية، لذا قررا القيام بمثل هذه الخطوة يوم زفافهما، حيث لقيت المبادرة دعمًا وتشجيعا من أصدقائهما وأهالي ومسؤولي البلدة».

ولفت إلى أنهم استخدموا دراجة ذات 3 عجلات بمثابة سيارة العرس أعدتها البلدية، بمناسبة إعلان 2017 عامًا للدراجات الهوائية في البلدة.