محمد القندوسي

عين الإتحاد الدولي لكرة القدم، الحكم الدولي جنوب إفريقي فيكتور كوميرز لقيادة مباراة المنتخب الوطني المغربي ونظيره الغابوني برسم الجولة الخامسة من التصفيات المؤهلة لكأس العالم روسيا 2018، هذه المباراة الهامة التي تقرر إجراؤها في السابع من أكتوبر القادم بمركب محمد الخامس بالدار البيضاء.

وسيساعد الحكم كوميرز في هذه المهمة مواطنيه موتهييدي ستيفانس كومالو وليندكايا بولو.

المنتخب الوطني المغربي، وخلال هذه المواجهة الحاسمة سيكون أمامه حلا واحدا لا ثاني له، وهو الفوز في المباراة، حتى يتسنى له الظفر بالعلامة الكاملة الثلاث نقاط، لينعش آماله أكثر في التأهل قبل المواجهة الفاصلة التي ستجمعه بالكوت ديفوار المنتخب الضارب في المجموعة.

بقية الإشارة، أن المنتخب المغربي يحتل حاليا المركز الثاني وفي جعبته 6 نقاط، بفارق نقطة واحدة عن المتزعم الكوت ديفوار صاحب 7 نقاط، وفي المقابل ارتفع رصيد منتخب الغابون إلى 5 نقاط إثر تغلبه على نظيره الإفواري بهدفين مقابل هدف واحد، وبذلك أصبح المنتخب الغابوني يحتل المرتبة الثالثة، فيما لازال المنتخب الغيني يقبع في المركز الرابع والأخير برصيد نقطتين.