محمد القندوسي
تمكن المنتخب الوطني المغربي لأقل من من 15 سنة، يوم أمس الأربعاء من احتلاله الصف الأول، في منافسات بطولة شمال إفريقيا للناشئين (فئة أقل من 15 سنة)، التي احتضنتها تونس الخضراء في الفترة ما بين 3 و7 نوفمبر الجاري، بمشاركة أربعة منتخبات مغاربية ،ويتعلق الأمر بمنتخب المغرب والجزائر وليبيا إضافة إلى منتخب تونس البلد المضيف.

وجاء هذا التتويج للمنتخب الوطني المغربي ، بعد تغلبه على المنتخب الليبي بهدفين مقابل واحد، في ثالث مبارياته، وتعادله أمام تونس بصفر لمثله، وانتصاره على الجزائر بحصة ثقيلة بواقع 4 أهداف مقابل 2، قبل أن يكرر تفوقه من جديد على ليبيا ليصبح المنتخب المتصدر للمجموعة برصيد 7 نقاط.

للإشارة فإن المنتخب الوطني المغربي لأقل من 15 سنة والذي يشرف عليه الهولندي مارك ووت، بمساعدة اللوداري وخالد فوهامي، سبق له ضمان تأهله لبطولة إفريقيا للأمم، في الاقصائيات التي أقيمت بتونس في وقت سابق من الآن.