المؤتمر الوطني الرابع لمنظمة المرأة الشغيلة للإتحاد العام للشغالين بالمغرب - مع الحدث
الرئيسية سياسة المؤتمر الوطني الرابع لمنظمة المرأة الشغيلة للإتحاد العام للشغالين بالمغرب

المؤتمر الوطني الرابع لمنظمة المرأة الشغيلة للإتحاد العام للشغالين بالمغرب

كتبه كتب في 11 فبراير 2020 - 12:48 ص
مشاركة

عزالدين بلبلاج

انعقد يوم الأحد 09 فبراير 2020 المؤتمر الوطني الرابع لمنظمة المرأة الشغيلة الدراع النسائي لنقابة الاتحاد العام للشغالين بالمغرب، تحت شعار “المساواة في الحقوق أساس التنمية”، وذلك بالمركب الثقافي عبد الله كنون عين الشق بمدينة الدار البيضاء، وترأس أشغال هذا المؤتمر السيد “النعم ميارة” الكاتب العام للاتحاد العام للشغالين بالمغرب، بحضور السيد “فؤاد القادري” منسق حزب الاستقلال بجهة الدار البيضاء سطات، وأعضاء المكتب التنفيذي “محمد لعبيد، سيبة عبد الإله”، والكاتب الجهوي للنقابة “مصطفى نشيط” والأمين الجهوي “رشاد عبد السلام”.

وعرف المؤتمر الافتتاح بآيات بينات من الذكر الحكيم والنشيد الوطني ونشيد الاتحاد العام للشغالين بالمغرب، وكلمة توجيهية للسيد “النعم ميارة” الذي عبر من خلالها عن الدور المهم الذي تلعبه المرأة النقابية في الدفاع عن مطالب الشغيلة خصوصا النساء العاملات، وأضاف بأن هذا العرس النضالي اليوم يأتي ليجسد على أرض الواقع مسار أربع مؤتمرات قوية في تاريخ منظمة المرأة الشغيلة التي كانت لها الريادة منذ عقود، وأنها للمرأة نفس الدور الذي يلعبه الرجل لتحقيق المطالب النقابية.

كما تم خلال هذا المؤتمر تكريم زوجة الزعيم النقابي “عبد الرزاق أفيلال” بإعتبارها من مؤسسات منظمة المرأة الشغيلة، وأيضا تكريم السيد “العكيل” كاتبة سابقة للمنظمة، وتم كذلك تكريم السيد “النعم ميارة” الكاتب العام للنقابة.

الحاجة “محجوبة” زوجة الزعيم النقابي “عبد الرزاق أفيلال” التي وصفت عبر مسارها النضالي بالمرأة الحديدة، نظرا لوقوفها مع الطبقة الفقيرة والهشة ودعمها لعموم الطبقة الشغيلة ولبابها المفتوح في وجه المناضلين والمناضلات، قالت خلال تكريمها بأن الإتحاد العام للشغالين بالمغرب من خلال منظماته الموازية يعتبر مدرسة تخرجت منها آلاف المناضلات والمناضلين ظل وسيظل التنظيم الوفي لمناضليه، وتقدمت بالشكر الموصول على هذا التكريم متمنية التوفيق والتألق للإتحاد العام للشغالين بالمغرب.

وبعد الجلسة الافتتاحية وحفل التكريم ترأس السيد “عبد الإله السيبة” والتي عرفت التصويت على وثائق المؤتمر، وأيضا انتخاب رئيسة المنظمة التي عرفت تجديد الثقة في السيدة “فتيحة الصغير” رئيسة لمنظمة المرأة الشغيلة بالإجماع.

%d مدونون معجبون بهذه: