الرئيسية سياسة بيـــان اجتمــاع النقابــة الوطنيــة لموظفــي قطـاع الشــؤون العامــة والحكامــة بالكاتــب العــام للقطــاع ومســؤولــي الإدارة

بيـــان اجتمــاع النقابــة الوطنيــة لموظفــي قطـاع الشــؤون العامــة والحكامــة بالكاتــب العــام للقطــاع ومســؤولــي الإدارة

كتبه كتب في 28 نوفمبر 2019 - 1:32 م
مشاركة

تنفيذا للبرنامج والمخطط النضالي للنقابة، عقدت النقابة الوطنية لموظفي قطاع الشؤون العامة والحكامة يوم الثلاثاء 26 نونبر 2019 بمقر القطاع، لقاء مع إدارة القطاع ممثلة بالسيد الكاتب العام للقطاع السيد عزيز أجبيلو والسيد مدير الموارد والشؤون القانونية ونظم المعلومات السيد عبد الاله اباية والسيد عبد الجبار الراشدي مكلف بالتواصل، وقد ترأس وفد النقابة الكاتب الوطني للنقابة الأخ محمد نوفل عامر ، والمكون من عضوات وأعضاء المكتب التنفيذي الأخت فاطمة الزهراء الطالبي مقررة المكتب التنفيذي والأخت فاطمة حديوي والأخ إدريس الشهيدي عضوي المكتب التنفيذي.

وتأكيدا على ضرورة تعزيز سبل الشراكة والتعاون بين الطرفين، والتي ساهمت في اخراج وتلبية عدد من المطالب الاجتماعية وتسوية الوضعية الإدارية لمجموعة من الموظفين خلال سنة 2019، فإن النقابة تثمن عاليا المجهودات المبذولة من الطرفين لتقريب وجهات النظر وتحسين مناخ العمل وتطوير حصيلة عمل القطاع لما يخدم الصالح العام الوطني ويعزز الحقوق الاجتماعية لشغيلة القطاع.
وتذكيرا بملفها المطلبي التأسيسي القائم على 104 إجراء ومطلب، والذي قدمته النقابة بمناسبة تأسيسها، إضافة إلى الملف المطلبي الاستعجالي لسنة 2019، مذكرة بالمنجزات التي تم تحقيقها خدمة لموظفات وموظفي القطاع، فإن النقابة الوطنية في نفس الإطار تحيي التجاوب الإيجابي للإدارة مع هذه المطالب بتحقيقها لمجموعة من الإصلاحات والإجراءات التي ستساهم في تجاوز مختلف الاعطاب وتسهم لا محالة في تحسين المناخ العام بالقطاع.
وبعد النقاش والحوار الجاد والمسؤول، الذي ميز هذا اللقاء، الذي دام زهاء ثلاثة ساعات، فإن النقابة الوطنية تعلن ما يلي:
1- تشبتنا الراسخ بتنفيذ مضامين الملف المطلبي التأسيسي بمختلف محاوره الإدارية والاجتماعية.
2- تثمينا للتجاوب الكبير للكاتب العام للإدارة مع مطالب النقابة لما يخدم مصالح شغيلة القطاع، سواء تعلق الأمر بالمطالب الآنية الشخصية للموظفين أو المطالب الإدارية والاجتماعية والتي تحققت على دفعات منذ انطلاق الحوار القطاعي في دجنبر 2018.
3- تقديرنا لهذه الجولة من الحوار القطاعي والتي شملت مواضيع ذات طبيعة إدارية وأخرى اجتماعية ومواضيع خاصة إضافة إلى موضوع التكوين المستمر واشكالات الحوار النقابي.
4- عزمنا على تطوير الحوار القطاعي الذي افضى إلى تحقيق عدد من المكاسب النقابية من قبيل السبورة النقابية وحصول النقابة على مكتب خاص داخل الإدارة لعقد الاجتماعات وخلق نقط التقاء بين الإدارة والنقابة ولحل المشاكل العالقة والناشئة الفردية والجماعية، باعتبار النقابة شريكا اجتماعيا أساسيا.
وقد اتفق الطرفان خلال هذا اللقاء على مجموعة من الإجراءات لتسحين مناخ العمل وتنفيذ مضامين الملف المطلبي الاستعجالي لسنة 2019، وقد تضمن الاتفاق ما يلي:
1- استكمال تسوية الوضعية الإدارية لعديد من الموظفات والموظفين، وتعزيز المسارات الإدارية في وجه جميع الأطر والكفاءات التي تزخر بها الإدارة، مع الالتزام التام بضرورة احترام المساطر القانونية الجاري بها العمل المتعلقة بالمسؤوليات (المصالح والأقسام)، مع الاتفاق على معايير مشتركة إضافية للمعايير القانونية الجاري بها العمل الخاصة بالترقية وامتحانات الكفاءة المهنية تتلاءم وخصوصيات القطاع.
2- العمل على دراسة الإدارة لإمكانية فتح درجة المتصرف العام في وجه المتصرفين المستوفين للشروط الإدارية والقانونية المتعلقة بهذا الإطار مع مطالبتنا بتوفير أكبر عدد من المناصب.
3- إجماعنا على ضرورة تعميم التكوين المستمر على مختلف الفئات في المجالات ذات العلاقة بعمل القطاع، مع الأخذ بعين الاعتبار ضرورة استفادة أكبر قدر ممكن من الموظفين في التكوينات بالخارج.
4- اتفق الطرفان على حل مشكلة المقصف بشكل نهائي، ففي مرحلة أولى سيتم التفاوض مع القطاعات المجاورة من أجل استفادة موظفي القطاع من هذه الخدمة، على ان يتم وضع سيناريو نهائي لهذه الإشكالية.
5- دراسة إخراج التأمين الخاص بالتقاعد التكميلي للوجود كخدمة اجتماعية لعموم الموظفات والموظفين، والتي ستسهم في تحسين الوضع الاجتماعي للموظفين المقبيلن على التقاعد.
6- تعزيز الاهتمام بفئة المتقاعدين عبر التفكير في خدمات اجتماعية خاصة بهم.
7- التزام الإدارة بتوفير البدل الخاصة بالمساعدين التقنيين.
وفي الأخير اتفق الطرفان على الاستمرار في التعاون والتنسيق الدائم لحل المشاكل العالقة وتحسين الأجواء وتطوير الوضع الاجتماعي لشغيلة القطاع على المستوى المالي واللوجستيكي والإداري، لما يخدم الصالح العام الوطني ويساهم في تحسين مردودية القطاع.

عاشت الشغيلة المغربية عاشت النقابة الوطنية عاش الاتحاد العام للشغالين بالمغرب

%d مدونون معجبون بهذه: