يحظيه اندور

يبدو أن مدير المكتب الشريف للفوسفاط (OCP)، مصطفى التراب، مهتم بالصحفيين المغاربة، حيث أطلق الرئيس التنفيذي لأكبر شركة مملوكة للدولة في المغرب مشروع أكاديمية تدريب للصحفيين بميزانية كبيرة، وسيتم إطلاقها في غضون بضع سنوات.

هذا المشروع تديره الصحفية عائشة أقلعي، مديرة النشر والتحرير السابقة لمجلة TelQuel الأسبوعية.

رئيس المكتب الشريف للفوسفاط يقف وراء العديد من المشاريع الرائدة في مجال التدريب مثل جامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية في بنجرير، أو مدرسة الترميز 1337 في خريبكة، حيث تم إحداث هذه الأخيرة بالشراكة مع مدرسة 42، التي أسسها رجل الأعمال الفرنسي كزافييه نيل.