ما تقلِّي

لميا أ. و. الدويهي.لبنان

 

ما تقلِّي راح الحَلى ببلد الحَلى
وحَلّ مَطرحو الأسى
ما تقلِّي القلوب حزينة
وفيها جراح دفينة…
لا تقلِّي الوطن مات
وما بقي من الإنسان غير حفنات،
حفنات من تراب
ماشيين عالطّرقات…
لبنان مشتَّت بين ناس وناس،
في بعقولون وَهم وإلتباث
فاهمين إنُّو «زعيمون» هوِّي الأساس
وكل مرَّة بينسوا إنُّو، بالأساس،
«قلب الله» رح يبقى لبنان،
مَحفور بفكرو من أجيال وأجيال
وباقي بنعمة من…

View On WordPress

شارك المقال
  • تم النسخ




تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

المقال التالي