الرئيسية سياسة رسالة “رشاد عبد السلام” الأمين الجهوي للاتحاد العام للشغالين بالمغرب بجهة الدار البيضاء-سطات، إلى المشاركين في مسيرة فاتح ماي 2019

رسالة “رشاد عبد السلام” الأمين الجهوي للاتحاد العام للشغالين بالمغرب بجهة الدار البيضاء-سطات، إلى المشاركين في مسيرة فاتح ماي 2019

كتبه
مشاركة

عزالدين بلبلاج

تختلف أنواع الأحاسيس والمشاعر التي تخاجلني لكي أعبر لكم بكل صدق، عن حجم السعادة التي أشعر بها اليوم ونحن نعيش انتصار تاريخي في العرس النضالي للإتحاد العام للشغالين بالمغرب بجهة الدار البيضاء- سطات، هذا الحدث الذي أكد وبالملموس نجاح استراتيجية عمل المكتب الجهوي، سواء في التأطير والتوجيه، أو من خلال التواصل وتشخيص المشاكل ومحاولة ايجاد حلول منطقية وتوافقية لها، أو تلك المتعلقة بتجديد التنظيمات وبناء مكاتب القطاعات، أو الأخرى المتعلقة بالترافع والدفاع عن حقوق ومكتسبات الطبقة الشغيلة المغربية، كلها عوامل جعلت من الإتحاد العام لبنة أساسية في بناء صرح شامخ في المسار الديمقراطي الذي يشهده المغرب على مستوى التنميةمن جهة، ومن ناحية أخرى جعلت المجتمع المغربي بالجهة ينبهر للمستوى التنظيمي الجيد الذي شهده فاتح ماي بالحي المحمدي بداية بالاستعراض النضالي لكافة القطاعات، أو المهرجان الخطابي لكل من الأخ الدكتور “نزار بركة” الأمين العام لحزب الإستقلال، والأخ الأستاذ “النعم ميارة” الكاتب العام للاتحاد العام للشغالين بالمغرب.

وبهده المناسبة النضالية وبصفتي الأمين الجهوي للاتحاد العام للشغالين بالمغرب بجهة الدار البيضاء-سطات، أهنئ كافة القطاعات المنظوية تحت لواء الاتحاد العام على نجاح العرس النضالي لفاتح ماي وعموم الطبقة الشغلية، وعلى المجهودات الجبارة التي بدلوها خلال الفترة الاخيرة من اجتماعات مراثونية وتعبئة ليكلل هذا الجهد بالنجاح، وهنا أشكر الجميع كل باسمه وصفته من قطاعات عمومية او شبه عمومية او القطاع الخاص او الشركات…

وختاما أتقدم بالشكر الجزيل للاخ “النعم ميارة” الكاتب العام للاتحاد العام للشغالين بالمغرب على سعة صدره وحضوره الدائم والملتزم والمنتظم وعلى توفيره جميع الظروف الشاملة والضرورية لنجاح هذا العرس النضالي، كما أشكر المكتب الجهوي في شخص كاتبه الجهوي الاخ “مصطفى نشيط” على مجهوداتهم الجبارة، أشكر الاخ “فؤاد القاديري” منسق الحزب بالجهة، والاخ ” عثمان الطرمونية” على مجهوداته الجبارة، كما كما أشكر الشبيبة الشغيلة في شخص كاتبها الوطني “هشام حريب” على العمل المتواصل والجبار، وأشكر كافة الكتاب الوطنيين والجهويين والاقليميين بالجهة على الحضور والتفاني في العمل، كما أشكر المكاتب التنظيمية بجميع القطاعات والشركات على مجهوداتهم، كما لا يفوتني أن أشكر مفتشي حزب الإستقلال بالجهة على عملهم المتفاني لنجاح محطة فاتح ماشي، وأشكر كل المناضلين والمناضلات وكل من ساهم من قريب أو بعيد لنجاح هذا العرس النضالي الجماهيري الكبير.

Monetize your website traffic with yX Media
%d مدونون معجبون بهذه: