الرئيسية ثقافة وفن ليلة الشموع و الشعر و الزجل و النغم بدار الثقافة المدينة القديمة الدار البيضاء خلال رمضانيات سيدي بليوط

ليلة الشموع و الشعر و الزجل و النغم بدار الثقافة المدينة القديمة الدار البيضاء خلال رمضانيات سيدي بليوط

كتبه
مشاركة

تحرير : أنيس بنلعربي
نظمت جمعيات المجتمع المدني لمقاطعة سيدي بليوط و بتنسيق مع صالون “بصوريات” للثقافة و الفنون أمسية شعرية رمضانية بدار الثقافة بالمدينة القديمة للدار البيضاء عنوانها رمضان الخير تشتعل شموع الوفاء تحت شعار نفحات ربانية و إشراقات ثراثية بحضور ثلة من الشعراء و الادباء و المثقفين .
كانت ليلة الشموع للشعر و النغم بطقوس خاصة حملت دلالات تاريخية بإستخدام مجنونة الحرف و الركح الفنانة المتألقة فاطمة بصور رموزا مثل الشموع و الفانوس و الزرابي بتزيبن صالة الاستقبال لدار الثقافة المدينة القديمة (الكنيسة قديما) بالأضواء و الشموع و المصابيح (الفوانيس) أضفت منظرا جميلا و حلة بهية و هي تتكلم بعلاقة عن روح شهر رمضان الكريم اما الجلسة الجميلة التي إختارت الفنانة و الحديث السلس المؤنس للأمسية فلا يعاد و لا يعوض و يدخل الى القلوب بالمعاني مصحوبا بصوت الموسيقى الهادئة.
و عرفت الأمسية البهية مشاركة كل من الزجال الأنيق عبد سلطان و الشاعر الناقد الكبير عزيز حنان و الشاعر قناص الملتقيات ماجد فيدراني و الشاعرة المميزة فتيحة الفتنان و الشاعر الناقد المحترم نور ابو شامة و الشاعر المقتدر نور الدين قبة و الشاعرة الشابة الصاعدة إيمان ابو العنان .
فعلا إستمتع الحضور خلال هته الأمسية بقصائد شعرية و زجلية تناغم فيها الحرف و الكلمة الهادفة تناسلت من جعبة الشعراء و الشواعر بكل سلاسة و تلقائية إستحسنها الحضور و تفاعل معها بكل عفوية.
هنيئا للفنانة المقتدرة مجنونة الحرف و الركح بنجاح بهته الأمسية بكل المعايير حيث بصمت بحبر من ذهب أنها ابدعت و تفننت و بهذا تكون رمزا تفتخر به الساحة الفنية و الثقافية بإمتياز.

Monetize your website traffic with yX Media
%d مدونون معجبون بهذه: