الرئيسية سياسة على طريقة هروب زين العابدين بنعلي، رئيس جماعة الهراويين يهرب بسيارته لتفادي الجواب على أسئلة الصحافة

على طريقة هروب زين العابدين بنعلي، رئيس جماعة الهراويين يهرب بسيارته لتفادي الجواب على أسئلة الصحافة

كتبه كتب في 16 يوليو 2019 - 11:09 م
مشاركة

عزالدين بلبلاج

تشهد جماعة الهروايين التابعة لإقليم مديونة في الفترة الأخيرة حالة من الإحتقان داخل المجلس الجماعي، مما جعل أغلبية أعضاء المجلس الجماعي يخوضون عدة حركات احتجاجية، وذلك لغياب تام للتدبير التشاركي بين مكونات الأغلبية داخل المجلس حسب أقوال بعض المستشارين، مما جعل منهم ينتفضون ويستنكرون صمت السلطة الوصية دون اتخاد أي قرار يخدم مصالح الساكنة.

أغلبية النواب والمستشارين بمجلس جماعة الهراويين “الاستقلال، العدالة والتنمية، الأصالة والمعاصرة، الإتحاد الدستوري، التقدم والإشتراكية” يخوضون أيام “الإثنين والثلاثاء 15 و16 يوليوز 2019″، وقفة احتجاجية واعتصام مفتوح أمام مقر الجماعة، مطالبين بتدخل سلطة الوصاية في شخص عامل اقليم مديونة لرفع الظلم عليهم في ظل الإختصاصات التي تخولها له القانون.

وتأتي هذه الوقفة الإحتجاجية حسب تصريحات الأعضاء تنديدا على القرارات الإنفرادية لرئيس الجماعة الذي يرفض إعطاء تفويضات للنواب من أجل التعاون والتشارك في حل المشاكل التي تتخبط فيها الهراويين حسب قول النائب “انتاج”، ومن جهته قال المستشار “كريمو” بأن هذا الوضع لن يقبل السكوت عليه لأنه لا يتماشى مع التوجهات السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس الذي دعا في خطاباته إلى التقرب من المواطن وحل مشاكله بعيدا عن أي حسابات سياسية.

ويعتزم النواب والمستشارين الغاضبون إلى رفع سقف الإحتجاج بالإعتصام الدائم داخل مقر الجماعة وإن لم يتم التجواب معهم من طرف سلطة الوصاية فإنهم سقدمون استقالة جماعية ضدا على هذا الوضع التي تعيشه الهروايين من انتشار للأزبال، ضعف الخدمات الأساسية، قلة النقل، انتشار الجريمة، ضعف الإنارة العمومية، غياب الماء الصالح للشرب بالنسبة للدواوير.

وللإشارة قامت بعض المنابرة الإعلامية بمحاولة أخد رأي رئيس الجماعة في أقوال المحتجين إلا أنه رفض واتجه هاربا بسيارته إلى وجهة غير معلومة.

يتبع…

%d مدونون معجبون بهذه: