الفنيدق…سوق المسيرة الخضراء يفتح أبوابه وسط إجراءات وقائية وحالة من الركود التجاري (صور+فيديو)

6 يوليو 2020 - 2:20 م

 

ثريا ميموني

محمد القندوسي

تسيطر حالة من الترقب المشوب بالحذر والقلق الشديدين على أجواء سوق المسيرة الخضراء بالفنيدق شمال مدينة تطوان، وذلك بعد إغلاق دام أزيد من ثلاثة أشهر بسبب جائحة كورونا.

ونذكر، أن مستقبل السوق هو الهاجس الأكبر لدى جميع التجار بداخل القيسرية أو خارجها، خصوصا بعد قرار السلطات المغربية القاضي بوقف نشاط التهريب المعيشي الآتي من سبتة المحتلة.

جريدة “مع الحدث”، رصدت الحركة التجارية بعد أربعة أيام من إعادة افتتاح السوق، فقد تبين بجلاء أن الحركة التجارية باتت متدنية إلى أبعد حد مقارنة مع الوضع السابق.

 الجريدة تواصلت مع مجموعة من التجار، أجمعوا بلسان واحد على أن مستقبل السوق يمضي نحو المجهول.كما تطرق التجار لمجموعة من المشاكل التي يتخبطون فيها ، وسط غياب تام للدور الذي يجب على الجمعية أن تلعبه، خصوصا في هذه الظروف الحالكة و العصيبة ، لا سيما وأن الجمعية تعتبر المخاطب الوحيد أمام السلطات، والممثل لشريحة واسعة من تجار السوق.

 وعلى مستوى خارج السوق، وتحديدا بشارع محمد الخامس الذي يعتبر الشارع الرئي

سي بالمدينة، تبدو الصورة مختلفة تماما بعدما تم إخلاء الشارع وتحرير الملك العمومي من الفراشة والباعة المتجولين الذين هيمنوا على المكان منذ زمن طويل، وهذا إنجاز هام ومجهود جبار يحسب لسلطات الفنيدق .

 ومن جهة أخرى اتخذت السلطات المحلية إجراءات احترازية وصارمة ضمن جهود مكافحة فيروس كورونا المستجد، ومن بين هذه الإجراءات أحدثت وحدات خدماتية بالمجان عند مداخل المدينة، لتعقيم جميع السيارات الوافدة من تطوان والمناطق المجاورة، ضمانا لسلامة الوافد والساكن على حد سواء.

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: