رسميا : بعد سلسلة لقاءات مع ولد الرشيد … الدكتور الباحث شرف الدين يلتحق بحزب الاستقلال :

8 أبريل 2021 - 8:36 م

متابعة :  أندور احظي .

نجح السيد سيدي محمد ولد الرشيد عضو اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال المسؤول الوطني عن الروابط والتنظيمات والهيئات الموازية في استقطاب كفاءة وقامة علمية هامة بالأقاليم الجنوبية، حيث توجت اللقاءات والمشاورات التي قادها، بإقناع السيد محمد المصطفى شرف الدين عضو اللجنة المركزية الوطنية لحزب التقدم والاشتراكية بالإلتحاق رسميا بصفوف حزب الإستقلال على مستوى مدينة العيون.

وقد وصف المسؤول الوطني عن التنظيمات والروابط الموازية سيدي محمد ولد الرشيد انضمام محمد المصطفى شرف الدين بالخطوة بالهامة، والتي ستشكل قيمة مضافة ونوعية للحزب، مشيرا إلى أن حزب الإستقلال لطالما راهن على الكفاءات والنخب المحلية، وسيظل مشرعا أبوابه في وجه الأطر والطاقات الشابة من أبناء المنطقة، للمساهمة الفاعلة في إنجاح تنزيل المشوار التنموي بجهة العيون الساقية الحمراء .

وفي أول تعليق له بعد قراره الإلتحاق بحزب الإستقلال، اعتبر محمد المصطفى شرف الدين بأن القيم المجتمعية التي يرافع عنها حزب الإستقلال، إلى جانب الصورة المشرفة التي قدمها الحزب على مستوى الأقاليم الجنوبية بقيادة عضو اللجنة التنفيذية منسق الجهات الجنوبية الثلاث مولاي حمدي ولد الرشيد، تشكل مجتمعة عوامل محفزة للمرافعة عن هذا المشروع التنموي الرائد، والمساهمة في تنزيله بما ينعكس وآمال وتطلعات ساكنة الصحراء.

جدير بالذكر أن السيد محمد المصطفى شرف الدين، مدير مكتب دراسات، حاصل على باكلوريا علمية بمدينة الداخلة، كما تابع دراسته الجامعية ببلجيكا حيث حصل على الاجازة، كما تحصل على ماستر تخصص تدبير الموارد البشرية بجامعة الحسن الثاني، ودكتور باحث بجامعة محمد الخامس بالرباط، ويحضر أطروحته الأكاديمية حول موضوع “الحس المقاولاتي وقابلية التشغيل بالأقاليم الجنوبية”.

شرف الدين عمل أيضا بالقطاع الخاص مديرا لمكتب دراسات بالعيون، كما شغل منصب المنسق الجهوي لنادي مسيري المغرب بجهة العيون الساقية الحمراء، ورئيس للمؤسسة الجهوية لريادة الأعمال والمقاولات، التي تعنى بالتحسيس ومواكبة الشباب حاملي أفكار المشاريع بالجهة، وقد كان عضوا باللجنة المركزية الوطنية لحزب التقدم والاشتراكية منذ 2012، حيث تقلد عدة مسؤوليات حزبية سواء على المستوى الإقليمي أو الوطني.

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك رد